منتديات ثنايا الإبداع
اخي الزائر مرحبا بك في منتديات ثنايا الابداع ارجوا منك التسجيل معنا للاستفادة من معلوماتك و اترك اثر لك في الدنيا ينفعك يوم القيامة
سجل معنا ولن تندما


البحث عن الإبداع اينما وجد وفي كل المجالات
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الرضاعة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
MEKKAOUI
عضو فضي
عضو فضي


عدد المساهمات : 111
نقاط : 321
تاريخ التسجيل : 23/06/2009
العمر : 48

مُساهمةموضوع: الرضاعة   الأربعاء أغسطس 19, 2009 2:30 pm

الرضاعة

[right] إن تناول الطفل الحليب يعد من المراحل الأولية التي يقوم بها في بداية حياته. وهذه المرحلة لا تقل خطورة عما قبل الولادة؛ فالتأثر الذي يظهر على الطفل من أثر الحليب تأثر واضح جداً لذا أولى الإسلام أهمية كبرى لهذه المرحلة فنظر إليها من عدة زوايا.
الزاوية الأولى:

لا يوجد أفضل من حليب الأم لطفلها وذلك لأن الطفل قبل الولادة كان بعد جزءاً من أجزاء الأم فتركيبته قريبة من تركيبتها وعند استقلاله عنها سوف يبقى ذلك الأثر فيه؛ فإنه يلقف ثدي أمه ويحس بالاطمئنان الذي لا يحصل عليه إلا عندها، فمن خلال لحظات الرضاعة يتغذى الطفل بأشياء كثيرة لا يجدها ذلك
الطفل الذي تناول الحليب المجفف، وأهمها الحب والحنان والاطمئنان إلى غير ذلك.

يقول ابن سينا في (القانون) : «أما كيفية إرضاعه وتغذيته فيحب أن يرضع ما أمكن بلبن أمه فإنه يشبه الأغذية بجوهر ما سلف من غذائه وهو في الرحم، أعني طمث أمه فإنه هو بعينه هو المستحيل لبناً وهو أقبل لذلك وآلف له، حتى إنه صح بالتجربة أن إقامة حلمة أمه عظيمة النفع جداً في رفع ما يؤذيه».
فعن النبي صلى الله عليه وآله وسلم أنه قال:
«ليس للصبي لبن خير من لبن أمه».
وعن أميرالمؤمنين علي عليه السلام قال: «ما من لبن رضع به الصبي أعظم بركة عليه من لبن أمه» .
وهذا الذي أثبته العلم مؤخراً حيث علت الصيحات من كل جانب تطالب الأم بعدم إهمال الطفل، أو الاتكال على الحليب المجفف؛ فقد جاء في (موسوعة صحة العائلة) ما هذا نصه: «علماً أن الأبحاث الطبية قد أظهرت أن للإرضاع مزايا عدة لا شك أن الحليب الاصطناعي يشبه في تركيبه حليب الأم، وإذا أعطي الطفل بالكميات الصحيحة فإنه يكفي لتغذيته ومع ذلك يفتقر الحليب الاصطناعي إلى مكونات معينة قصيرة لطفلك توجد في حليب الأم فعلى سبيل المثال: يستطيع حليب الأم وقاية طفلك من أية التهابات يملك جسمك مناعة ضدها، كما أن تركيب حليب الثدي يتغير مع تغير حاجات الطفل في حين يظل تركيب الحليب الإصطناعي ثابتاً لا يتغير ... بالإضافة إلى ذلك يعزز الإرضاع الرباط العاطفي بين الأم والطفل).

وكيفما كان فقد ثبت أن ارضاع الطفل بالحليب من خلال الروايات ونظر الوجدان وحث العلماء والأطباء على إرضاع الطفل بواسطة أمه، لما له من ديمومية الإشراف الروحية والبدنية على الطفل ولا يترك هذا الأمر إلا لعارض يمنع عن إرضاعه من أمه لمرض، أو إخلال في مزاجها، أو اضطراب في فؤادها إلى غير ذلك
من الأمور الموجبة لعدم إرضاع الطفل من أمه .
[b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://thnaya.ibda3.org
 
الرضاعة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ثنايا الإبداع :: منتديات العائلة و الأسرة :: منتدى الطفل-
انتقل الى: